لا تستغربي حبيبتي, 2014 - 6 من يناير 2014 - عــازف الـرومـانـسـيـه 2020
الثلاثاء, 2016-12-06, 3:05 PM
أهلاً بك ضيف | RSS
عفوآ الحيآه قصيره فلآ وقتَ لديّ لـِ كراهيـه أحـد
الرئيسية | التسجيل | دخول
Block title
قائمة الموقع
فئة القسم
احبار2011 [36]
عــازف الـرومـانـسـيـه 2011
اخبار 2012 [41]
عازف الرومانسية
اخبار 2013 [22]
ﺳﺄﻇﻞ ﺃﺣﺒﻚ ﻓﻰ ﻛﻞ ﻣﻜﺎﻥ ﻭﺯﻣﺎﻥ...... ﺳﻴﻈﻞ ﻓﺆﺍﺩﻙ ﻟﻰ ﻭﻃﻨﺎ ﺑﻞ ﻛﻞ ﺍﻷﻭﻃﺎﻥ
اخبار 2014 [14]
حـب لـيـكـى
من دون موعد 2015 [4]
من نبض روحك يعيش عشقنا
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 22088
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
بتوحشنى
مشاركة بموقع
Block title
Block title
الرئيسية » 2014 » يناير » 6 » لا تستغربي حبيبتي, 2014
5:29 AM
لا تستغربي حبيبتي, 2014

لا تستغربي حبيبتي,

أن لم أهدك بعض أبيات الهوى

أيتها الأنثى التي تمتد

حروفها على ذراعي دفتري
 




لا تستغربي حبيبتي,

أن لم أهدك بعض أبيات الهوى

أيتها الأنثى التي تمتد

حروفها على ذراعي دفتري

كأنها مرساتي
و يبدأ من بين شفتيها
عصر الشوق وإحتضاري
أيتها الأنثى
التي رسمت خصلات شعرها تاريخ حياتي
و كتبت أناملها أبيات ديواني
يا هديتي من السماء
و يا أخر قبلة تودع بها الشمس المساء
ربما أكون فوضوي الطبع
أو متكبرا في أباء
أو مجنونا
أن كنت مجنونا
فأنت ألسبب في هكذا الفرح والجنون
ياسيدتـي الجميلــة
يا أخر سلالات الياسمين
وشجرة اللوز وعبق ماضي السنين
لا تستغربي أن ما وجدتني
في عز السعادة اذرف دمع المتألمين
لا تستغربي أن لم أهدك بعض أبيات الهوى
فهي عندي ورق و بعض حبائلي
وانت يا جميلتي
أنت من بحثت عنها طول عمري
استوليت على كل بريد العيون
مزقت كل رسائل الغرام
صليت كي لا يصلوا لسر عينيك
ودرست في مدرسة قلبك شهورا طويلا
وخرجت في الأخير شاعرا مشهورا
لكنني لم استطع أن أقول
في جملة مفيدة
كم كان حبك شبيها بقاتل مأجور
وكم كان عنيدا
يأبى خضوعا
فبيني وبينك يا أنثاي
جريمة عشق قيد التنفيذ
وخصومات طفولية لا تنتهي
ألا بأن اسكت شفاهك فوق ترنيمات دفاتري
وعادات صغيرة
تتسلق على أوتار ذاكرتنا
وترفض أن تغادر أو تختفي


مع تحياتى عــازف الـرومـانـسـيـه


الفئة: اخبار 2014 | مشاهده: 2459 | أضاف: romansy | الترتيب: 5.0/1
مجموع التعليقات: 1
1  
سأصنع انثى بكتاباتي ..
كي تنشر عدوة الأنوثة بين نساء العرب
سأبني انثايا من ماس
لا من زجاج كي لا تتحطم
سأكتب المرأة واحيي الأنوثتها
و أحترام وجود ربيعها بالدنيا
وسأحررها من كل قيودها الصدئه الباليه
س أكتب عن المرأه المتألمه
ولا انكر بأن هنالك سيدات
قد شوهت مكانة الأنوثه
ولكن قلمي للمرأة الجريحه
للمرأة المسلوبه من حق الحريه

إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]

<
Copyright MyCorp © 2016